Advertisements

تراجع جماعي لمؤشرات البورصة بختام جلسة الأثنين

البورصة المصرية
البورصة المصرية

اختتمت البورصة المصرية تعاملات جلسة اليوم الاثنين، ثاني جلسة من شهر مارس علي تراجع جماعي للمؤشرات متأثرة بالمضاربات والسيطرة البيعية من قبل الافراد المصريين

فيما ربح رأس المال السوقى بالبورصة المصرية نحو 700 مليون جنيه ليصل عند مستوى 822.1 مليار جنيه.

وعلي صعيد مؤشرات البورصة المصرية فقد هبط  مؤشر "إيجى إكس 30" بنسبة 0.03% ليصل إلى مستوى 14,815.18 نقطة، وتراجع مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة "إيجى إكس 70" بنسبة 1.12% ليصل إلى مستوى 708.64 نقطة، ونزل مؤشر "إيجى إكس 100" الأوسع نطاقًا بنسبة 0.96% ليصل إلى مستوى 1,787.53 نقطة.

وقالت حنان رمسيس خبيرة أسواق المال أن المؤشر الرئيسي قد بدأ في تقليص خسائرة الصبحية والانتقال تدريجيا للمنطقة الخضراء  بالمنتصف ، بعدها تراجع مرة أخري بنسبة 0.03%  وسط احجام وقيم تداول متوسطة وذلك لثاني جلسة علي التوالي.

وعللت رمسيس سبب التراجع المؤشرات اليوم الي التباين في اداء المؤشرات لتذبذب سلوكيات المتعاملين واتجهاتهم ،حيث تأثر المؤشر إيجي أكس 70 بالسلب بسبب ميل الافراد المصريين نحو المضاربة السريعة والسيطرة البيعية علي ادائهم وترجع المبيعات لعدة اسباب وهي ، الرغبة في الاحتفاظ بسيولة لدخول الطلروحات الحكومية الجديدة بعد ان قام قطاع الاعمال العام في استئناف برنامج الطروحات بالأضفة الي انتظار العديد من المتعاملين لنتائج الاعمال.

وأيضاً الإعتراض علي الشطب سواء الاختياري او الاجباري لبعض الشركات مثل عامر جروب.

وفي وقت سابق طرحت وزارة الاعمال العام حصة 4.5% من اسهم الشرقية للدخان بسعر 17 جنية يوم الخميس الماضي وتم تغطية الطرح الخاص الذي يبلغ 4.225% من قبل المؤسسات العربية والاجنبية 1.8 مرة  ، كما وتم فتح سوق الصفقات من الاحد الي الثلاثاء لتغطية النسبة المتبقية .225% في الطرح العام بنفس السعر.

وتوقعت خبيرة أسواق المال  استمرار المؤشر الرئيسي في هذا الاتجاة العرضي لحين البت في صفقة استحواذ شركة فيون الهولندية علي أسهم جلوبال تليكون بسعر 5.3 لتحويلها لشركة مغلقة.

وسجلت أحجام التداول على الأسهم 223,2  مليون ورقة مالية بقيمة 900.6جنيه، عبر تنفيذ 26 ألف عملية لعدد 175 شركة، وسجلت تعاملات المصريين نسبة 63.6% من إجمالى التعاملات، بينما استحوذ الأجانب على نسبة 32.6%، والعرب على 3.6% خلال جلسة تداول اليوم، واستحوذت المؤسسات على 59.7% من المعاملات فى البورصة، وكانت باقى المعاملات من نصيب الأفراد بنسبة 40.2%.

ومالت صافى تعاملات المصريين  للبيع  بقيمة بلغت 517,4 مليون جنيه ، فيما مالت تعاملات الأجانب والعرب للشراء بقيمة 515,4 مليون جنيه و2 مليون جنيه علي التوالي.

من جانبه، اختتمت البورصة المصرية جلسة  أمس  الأحد، أول جلسات الأسبوع من شهر مارس، علي تباين لأداء المؤشرات، والتي بدأتها اليوم  بارتفاع وسط حالة من التفاؤل ببدء الطروحات الحكومية  وانتهت من الطرح الخاص بنهاية الاسبوع الماضى، ليبدا الطرح العام على 5 مليون سهم بدء من جلسة اليوم ، وسرعان ماقلص المؤشر الرئيسى مكاسبه ليغلق عند 14819.6 نقطة، بنسبة صعود 0.11%.
 
 
 

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا