Advertisements

الحكومة البريطانية ترفض عريضة وقع عليها أكثر من 5 ملايين لإلغاء "بريكست"

تيريزا ماي
تيريزا ماي
رفضت الحكومة البريطانية عريضة وقع عليها أكثر من خمسة ملايين بريطانى تطالب بإلغاء خروج البلاد من الاتحاد الأوروبى (بريكست).

 
وذكرت صحيفة (الجارديان) البريطانية أن أعضاء البرلمان سيناقشون هذه العريضة فى الأول من أبريل المقبل لاسيما وأن عدد التوقيعات تخطى 100 ألف، حيث إن البرلمان البريطانى يناقش أى عريضة تنشر على موقع الحكومة الرسمى من جانب بريطانيين وتحصل على 100 ألف توقيع.

وأوضحت الصحيفة أن العريضة ترفض "الادعاء الذى كثيرا ما تكرره الحكومة" بأن مغادرة الاتحاد الأوروبى "هو إرادة الشعب"، كما تطالب بإلغاء المادة 50 من معاهدة لشبونة المعنية بالخروج من الاتحاد.

من جانبها قالت الإدارة المعنية ببريكست فى الحكومة البريطانية - فى رد رسمى على العريضة - إن رفض إلغاء المادة 50 تبقى سياسة الحكومة الصارمة، سنحترم نتيجة استفتاء 2016، وسنعمل على تنفيذ عملية خروج تصب فى مصلحة الجميع، بغض النظر عما إذا كان الشعب صوت لصالح الانسحاب أو البقاء.

وأضافت أن إلغاء المادة 50 ومن ثم البقاء فى التكتل الأوروبى سيقوض ديمقراطية بريطانيا والثقة التى وضعها ملايين الناخبين فى الحكومة.

وبحسب الصحيفة، قالت السيدة التى أطلقت العريضة، مارجريت جورجيادو، السبت الماضى إنها تلقت تهديدات بالقتل.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا