Advertisements

عاجل.. "الوطنية للإعلام" تطالب بتوضيح حول الإجراءات التعسفية من أحمد مجاهد

الهيئة الوطنية للإعلام
الهيئة الوطنية للإعلام
أكدت الهيئة الوطنية للإعلام، أن أحمد مجاهد، عضو اتحاد الكرة، منع فريق عمل "تايم سبورت" من استكمال مهمته التي تصب بمصلحة البطولة، معربة عن بالغ استيائها من هذا الموقف الغير المبرر وفقًا لنبأ عاجل على فضائية "إكسترا نيوز".

وطالبت الهيئة الوطنية للإعلام اتحاد الكرة بتقديم توضيح رسمي حول الإجراءات التعسفية من أحمد مجاهد.

هذا وأصدرت الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية، بيانا حول واقعة منع أحمد مجاهد، عضو الاتحاد المصري لكرة القدم، لفريق قناة تايم سبورت من تصوير ستاد الدفاع الجوى، رغم الحصول على التصريحات اللازمة.

وجاء نص البيان على النحو التالي:

"فوجئت الشركة المتحدة وقناة تايم سبورت بمنع فريق عمل القناة من تصوير ستاد الدفاع الجوى رغم حصول الفريق على جميع الموافقات من القوات المسلحة ومن جميع الأطراف المشرفة على البطولة، إلا أن السيد أحمد مجاهد عضو اتحاد الكرة والذى تصادف وجوده فى مقر الاستاد خلال عملية التصوير اتخذ إجراءات متعسفة ضد فريق تايم سبورت، ومنع فريق التصوير من استكمال مهمته التى تصب فى مصلحة بطولة كأس الأمم الإفريقية، وتساهم فى عمليات التسويق والدعاية للبطولة ولمصر فى إفريقيا والعالم.

وأضاف البيان: "اللافت للانتباه أن هذا التعسف من قبل السيد أحمد مجاهد تم عمدا بالمخالفة لكل التصاريح التى حصلت عليها تايم سبورت، إذ قامت القناة بتصوير خمسة استادات أخرى هي استادات القاهرة والكلية الحربية والسويس والإسماعيلية والإسكندرية، كما حصلت من القوات المسلحة على كافة التصاريح والتصديقات اللازمة لتصوير ستاد الدفاع الجوي".

وتابع البيان: "إزاء هذا الموقف غير المبرر من أحمد مجاهد عضو اتحاد الكرة تعلن الشركة المتحدة وإذ تعرب الشركة عن استيائها من هذا الحدث، وتتساءل عن موقف اللجنة المنظمة واتحاد الكرة من هذا الإجراء، فإن الشركة تعلن عن تعليق تصوير ستاد الدفاع الجوى لحين تقديم توضيح رسمي من اللجنة المنظمة للبطولة".

كما قررت الشركة وقف "الحملات الإعلامية للجنة المنظمة حتى توضيح موقف عضو اتحاد الكرة من تصوير ستاد الدفاع الجوى، لحين توضيح الأمر بشكل نهائى وتحديد الصلاحيات".
Advertisements