Advertisements

آمنة نصير: تجريم الزواج العرفي يعيد الأمن والأمان في الأسرة المصرية

بوابة الفجر
قالت النائبة آمنة نصير، إنها ستعيد طرح الحديث عن تشريع تجريم الزواج العرفي خلال دور الانعقاد الخامس، فى ضوء ما يسمح به جدول أعمال البرلمان الفترة المقبلة ومدى انشغاله بقضايا ذات أهمية قصوى، معبرة عن اندهاشها من رد الفعل المجتمعى على الحديث عن تجريم الزواج العرفى، مضيفة: "كلما تكلمت فيه، تقوم الدنيا ولم تقعد".

وأشارت آمنة نصير، في بيان لها، اليوم الأربعاء، إلى أن تجريم الزواج العرفى يعيد الأمن والأمان فى الأسرة المصرية، وتُهضم بناء عليه حقوق المرأة التى تقبل لها الرعونة، ويكون النتاج بيت غير مستقر، فمشروع القانون هدفه الأهم سلامة وحماية الأسرة المصرية، مشددة: "الأسرة هى عمود المجتمع القوى، وإذا أردنا أن نؤسس لمجتمع متماسك، فعلينا أن ننظر إلى تلك القضايا الفاصلة".

وأضافت عضو مجلس النواب، أنها تود تقديم كل ما يتعلق بقضايا الأسرة خلال الدور المقبل، منها قضايا المرأة المعيلة، المطلقة، وأبناء بيت الطلاق، متابعة: "أرجو أن نوفق فى الانتهاء من هذه القضايا الشائكة، لأن بها تعمر البيوت وتُزال المشاكل التى تتلف الأسرة المصرية".

نرشح لكم..
تسبب سرطان في الجلد.. برلمانية تحذر من مستحضرات التجميل في الأسواق

حذرت الدكتورة منى الشبراوي، عضو مجلس النواب، من استخدام مستحضرات تجميل مجهولة المصدر منتشره في الأسواق، لاسيما في المناطق الشعبية، تسبب للسيدات والفتيات الإصابة بالحساسية والالتهابات وحروقًا مؤلمة، تتحول مع الوقت والاستخدام الدائم إلى سرطان في الجلد.

وقالت "الشبراوي"، في بيان لها، اليوم، إن غالبية مواد التجميل تتكون من مواد كيماوية مثل الألوان وقطران الفحم والبنزين والفورمالديهايد ومواد أخرى فضلًا عن وجود بعض المواد السامة، متابعة "إن وجود هذه المواد يؤدي إلى خلل في الهرمون الذي يساهم في خفض مناعة الجسم ما يسبّب أمراضًا في الجهاز العصبي والتناسلي خصوصًا عند استخدامها في شكل يومي".

وأشارت "الشبراوي" إلى أن شركات التجميل تستغل غياب الرقابة الحكومية لإضافة مواد كيميائية محظورة، منوهة إلى أن هذه المستحضرات عبارة عن كريمات مقلدة لمنتجات إيطالية وغير مسجلة لدى الإدارة المركزية للشئون الصيدلة.

وطالبت عضو مجلس النواب، بحماية المواطن من الغش، وذالك بتدعيم الرقابة على الأسواق وتمكين الوزارات المختصة بأن يكون لديها فريقًا كفئًا في الرقابة، منوهة إلى أهمية معاقبة أصحاب المضبوطات المغشوشة.

"نقل البرلمان" تطالب بإزالة المعوقات أمام تطوير منظومة النقل الجماعي الذكي

قال النائب محمد عبدالله زين الدين، وكيل لجنة النقل بمجلس النواب، إنه بالرغم من الفوائد الكبيرة التي تعود على الدولة من جراء تطوير منظومة النقل الجماعي الذكي، إلا أن المنظومة تواجه عدد من المعوقات التي تبطئ من حركتها وتطورها.

وأشار "زين الدين"، في بيان له اليوم، إلى أهمية منظومة النقل الجماعي الذكي في تحسين مستويات السلامة والإنتاجية والحركة العامة، في وقت نعاني فيه من الزحام وارتفاع أعداد الحوادث، وأيضًا ضعف ميزانيات الجهات المسئولة عن النقل، بالاضافة الى توحيد سياسة تسعير الخدمات والدقة في تسجيل المخالفات، وخلق فرص استثمارية جديدة تساهم في تحسين في المؤشرات العالمية للاستثمار في مصر.

وأوضح وكيل لجنة النقل أنه بالرغم من ذلك فهناك حزمة معوقات امام المنظومة اهمها عدم وجود بنية تحتية ملائمة والممثلة فى «الجراجات » والمحطات الأساسية، بالاضافة الى صعوبة انجاز الاجراءات المرورية مثل التراخيص وخلافه، كما ن هناك معاناة من ارتفاع حصة الانتفاع التى تفرضها الهيئة على الشركات لاستغلال المسارات، مما يضطرهم لرفع قية التذكرة علىالراكب وبالنهاية يعزف عنها.

وطالب النائب بتوفير بنية أساسية ملائمة للمنظومة وخفض الضرائب والحصة الشهرية، كمحاولة للمساعدة في انجاح هذه المنظومة الواعدة.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا