أردوغان: أثق أن الجهود الأمريكية التركية ستعزز السلام والاستقرار

بوابة الفجر

أوضح رجب طيب أردوغان، الرئيس التركي، مساء اليوم الخميس، أنه يثق في أن الجهود الأمريكية التركية المشتركة ستعزز السلام والاستقرار، بعد أن اتفق الجانبان على وقف العملية العسكرية التركية في شمال شرق سوريا.

وكتب الرئيس التركي، ردا على تغريدة من الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، وصف فيها الاتفاق بأنه "أخبار عظيمة" وقال "السيد الرئيس.. سيتم إنقاذ المزيد من الأرواح عندما نتغلب على الإرهاب وهو العدو اللدود للإنسانية".

وتابع أردوغان قائلا "أثق في أن هذا الجهد المشترك سيعزز السلام والأمن في منطقتنا".

هذا وقد توصلت تركيا والولايات المتحدة إلى تفاهم حول سيطرة تركيا الكاملة على المنطقة الآمنة.

وقال وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، للصحفيين، بعد لقاءه مع نائب الرئيس الأمريكي، مايك بينس "لقد توصلنا إلى تفاهم مع الجانب الأمريكي حول سيطرة تركيا بشكل كامل على المنطقة الآمنة".

الهجوم التركي على سوريا

وأعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن بلاده أطلقت عملية عسكرية باسم "نبع السلام" شمال شرقي سوريا، "لتطهير هذه الأراضي من الإرهابيين" في إشارة إلى "وحدات حماية الشعب" الكردية، التي تعتبرها أنقرة ذراعا لـ"حزب العمال الكردستاني" وتنشط ضمن "قوات سوريا الديمقراطية"، التي دعمتها الولايات المتحدة الأمريكية في إطار حملة محاربة تنظيم "داعش" الإرهابي.

وجرى إطلاق هذه العملية، التي تعتبر الثالثة لتركيا في سوريا، بعد أشهر من مفاوضات غير ناجحة بين تركيا والولايات المتحدة الأمريكية حول إقامة "منطقة آمنة" شمال شرقي سوريا، لحل التوتر بين الجانب التركي والأكراد سلميا، لكن هذه الجهود لم تسفر عن تحقيق هذا الهدف بسبب خلافات بين الطرفين حول عمل هذه الآلية.

وبدأت تركيا تنفيذ عمليتها الجديدة بعد إعلان الولايات المتحدة الأمريكية، عن سحب قواتها من شمال شرقي سوريا بقرار من الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في خطوة انتقدها الأكراد بشدة على الرغم من وعده بتدمير اقتصاد تركيا حال "تجاوزها الحدود".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا