تفاصيل زيارة مطران أسيوط إلى فرنسا وبولندا

 الأنبا كيرلس وليم
الأنبا كيرلس وليم
قال الأنبا كيرلس وليم، مطران أسيوط للأقباط الكاثوليك، حول زيارته إلى فرنسا وبولندا للمشاركة في عدد من المؤتمرات والمحافل الكنسية، في الفترة من 15 نوفمبر حتى 24 نوفمبر 2019، إن الرحلة إلى فرنسا كانت للمشاركة في المؤتمر الذي نظمته مؤسسة رؤول فولليرو (R. Follereau) التي تهتم بمرضى البرص، وذلك للحديث عن خبرة التعاون بين المؤسسة ومطرانية أسيوط للأقباط الكاثوليك في مجال التوعية الصحية ومكافحة الفقر، والتي تعود إلى ثلاث سنوات مضت.

وحول زيارته إلى بولندا، قال سيادته: بدعوة من رهبنة (Redemptorists) شاركت في أعمال المؤتمر السنوي لكلية الدراسات الاجتماعية والإعلام التابعة للرهبنة، وقد جاء المؤتمر تحت عنوان "الهوية والقومية والكنيسة"، حيث القيت خلال أعماله محاضرة عن خبرة واقع الكنيسة القبطية في جسد الكنيسة المعاصر.

واختتم مطران الأقباط الكاثوليك بأسيوط تصريحاته بإعجابه الشديد باحتفاء أبناء بولندا عامة، والرهبنة بشكل خاص بالقديس البابا يوحنا بولس الثاني، ومن ثم سعيهم إلى إنشاء متحف يضم كل مقتنيات طيب الذكر القديس يوحنا بولس الثاني حتى يكون مثاله الصالح حيًا دائمًا في ذاكرة أبناء بولندا والعالم.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا