الخشت: لا مجال للحزبية أو الطائفية داخل جامعة القاهرة

الدكتور محمد عثمان الخشت
الدكتور محمد عثمان الخشت
أكد الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، على تطبيق ديمقراطية التعليم داخل الجامعة، قائلًا إن المحاضرة ليست مونولوجًا، بل يتم تكليف الطلاب بالبحث في الموضوعات المطروحة للنقاش، والتحدث معهم، ومنحهم فرصة الحوار، وفتح المجال للنقاش في حوار متبادل، مؤكدًا أن مجموعات العمل والنقاش والحوار هي التي تؤسس لفكرة الديموقراطية والرأي والرأي الآخر.

وأوضح الخشت، خلال لقاء تليفزيوني مع الإعلامي حمدي رزق في برنامج "نظرة" المذاع على قناة صدي البلد الفضائية، أن التوعية السياسية من أهم مظاهر تطبيق الديمقراطية داخل الجامعة، مؤكدًا أن الجامعة بيت للمصريين جميعًا وأنه لا يوجد مجال للحزبية أو الطائفية أو التكتلات الدينية، وأن العمل السياسي مجاله الأحزاب والبرلمان.

ولفت الخشت إلى أن جسد جامعة القاهرة الآن مُتعافى من الطائفية والاخوانية والسلفية، وأصبحت مناعة الجامعة أقوى وتنعم بالاستقرار السياسي خلال العامين الماضيين بعد اتخاذ الأسباب والإجراءات اللازمة.