Advertisements

أمازون تتعهد بتقديم 10 مليارات دولار لمكافحة تغير المناخ

بوابة الفجر
التزم جيف بيزوس، الرئيس التنفيذي لشركة أمازون، مبلغ 10 مليارات دولار من ثروته لإنشاء صندوق يهدف إلى مواجهة أزمة المناخ، بعد أسابيع من توقيع مئات من موظفيه على مدونة تطالب شركة التجزئة على الإنترنت باتخاذ خطوات جذرية لتقليل انبعاثات الكربون.

وسيبدأ الصندوق، الذي أطلق عليه اسم "صندوق بيزوس"، في إصدار منح للعلماء والناشطين هذا الصيف، حسبما أعلن أغنى رجل في العالم في أحد منشورات "انستجرام". حسبما ذكرت الإذاعة الألمانية "دويتشة فيلة".

وصرح بيزوس "تغير المناخ هو أكبر تهديد لكوكبنا، وأريد أن أعمل جنبًا إلى جنب مع آخرين لتضخيم الطرق المعروفة واستكشاف طرق جديدة لمحاربة التأثير المدمر لتغير المناخ على هذا الكوكب الذي نتشارك فيه جميعًا". ويقدر الصندوق بحو 130 مليار دولار.

وأضاف: "هذه المبادرة العالمية ستمول العلماء، والناشطين، والمنظمات غير الحكومية، وأي جهد يوفر إمكانية حقيقية للمساعدة في الحفاظ على العالم الطبيعي وحمايته.

وتابع: "يمكننا إنقاذ الأرض، ستتخذ إجراءات جماعية من الشركات الكبيرة والشركات الصغيرة والدول القومية والعالمية المنظمات والأفراد".

وتبرع بيزوس الذي أطلقته شركة أمازون في العام الماضي، والذي يهدف إلى جعل الشركة صديقة للبيئة بحلول عام 2040.

وكجزء من هذا التعهد، قال إن أمازون ستلبي أهداف اتفاقية باريس بحلول العام نفسه، قبل 10 سنوات من الجدول الزمني، ووعد أيضا لشراء 100.000 شاحنات توصيل كهربائية.

وستكون مهمة تقليل انبعاثات الكربون مهمة صعبة لأكبر شركة للتجارة الإلكترونية في العالم والتي تقدم 10 مليارات عنصر سنويًا. وإن الاستهلاك الضخم للطاقة لمزارع الخوادم التي تستخدمها شركة الحوسبة السحابية في أمازون يزيد من انبعاثات غازات الدفيئة.

وانتقدت سياسة المناخ الخاصة بالأمازون منذ عدة أشهر، لا سيما من قوتها العاملة. وتم الإعلان عن تعهد المناخ العام الماضي في اللحظة الأخيرة، أي قبل يوم واحد فقط من خطط أكثر من 1700 موظف للتخلي عن الوظيفة ما لم تعلن الشركة عن تدابير للحد من انبعاثاتها.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا