Advertisements

وزيرة التضامن: المدمن ليس مذنبا.. ونعمل على رفع الوعي بخطورة المخدرات

وزيرة التضامن
وزيرة التضامن
قالت نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي، إن المدمن ليس مذنبًا، ودائمًا هناك طريق للتعافي والرجوع ولا ينبغي أن نلفظهم ونلومهم، وإنما ينبغي أن نفتح أذرعنا لهم لاحتوائهم وعلاجهم.

وأضافت القباج، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "هذا الصباح"، المذاع عبر فضائية "إكسترا نيوز"، اليوم الخميس، أننا لا بد أن نعمل على رفع وعي الشباب على خطورة الإدمان على صحته وأسرته ومستقبله وعلى مصر بأكملها.

وتابعت: أن الوزارة تعمل على علاج الإدمان من خلال 3 محاور تتمثل في رفع الوعي، وخفض الطلب على المخدرات، من خلال حملات مكثفة من التوعية بالمدارس والجامعات، حيث قمنا بزيارة نحو 12 ألف مدرسة، بالإضافة لمبادرة "بيت التطوع" بالجامعات المصرية للتوعية بخطورة الإدمان.

وأشارت إلى أن هناك إقبال على العلاج من الإدمان، وعدد البنات أقل من الذكور، بالإضافة لعمل حملات كشف مبكر على السائقين المهنيين وسائقي المدرس لمنع حوادث الطرق، إلى أن هناك 23 مركز تعافي على مستوى الجمهورية يفتح أبوابه للشباب للتعافي والعلاج في سرية تامة، وإتاحة مشروعات وتمويل وتوفير فرص عمل لهم، ومنحهم قروض بالتعاون مع بنك ناصر وتتبع الحالات المتعافية بعد خروجها وتقديم دعم نفسي له ورده لأسرته مرة أخرى.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا