Advertisements

برلماني يطالب بتخصيص ميزانية لمادة التربية الموسيقية في المدارس

النائب فايز بركات
النائب فايز بركات
تقدم فايز بركات، عضو لجنة التعليم بمجلس النواب، بطلب إحاطة إلى الدكتور علي عبد العال رئيس المجلس، موجه إلى وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، حول عدم تفعيل حصص الموسيقى داخل المدارس الحكومية، موضحا أن مدرسي التربية الموسيقية ليس لديهم إمكانية تدريسها، كون المدارس لديها نقص كبير في الآلات، وضعف الإمكانيات المادية.

وقال "بركات"، في بيانه له اليوم: إن التربية الموسيقية إحدى المواد الأساسية التي تُربى وتؤسس الوجدان لدى الطلاب منذ الصغر، وتهذب النفس، وتُعطيه القدرة على الإبداع والابتكار، وتصبح لديه رؤية فنية وحس موسيقى.

وأكد على ضرورة استمرار تدريسها في المراحل التعليمية المختلفة، حتى نبني جيلًا يتمتع بالأخلاق الرفيعة ومهذبًا وناجحًا، بعيدًا عن التطرف والبلطجة والقتل.

وأضاف، أن غياب حصة الموسيقى عن المدارس المصرية التي ينتظم فيها غالبية الأبناء يحتاج إلى إعادة النظر مع نظرة الدولة الحالية في تغيير منظومة التعليم إلى الأفضل، موضحا أن حصة الموسيقى في المدارس الأجنبية مادة أساسية، على عكس المدارس الحكومية، وأن تلك الأزمة مسئولية وزارة التعليم، لأنها تُركز على مجموعة من المدارس التي لديها إمكانيات، وتجعلهم ينظمون الحفلات والمسابقات، بينما 95% من المدارس لا تتوافر لها الإمكانيات.

وطالب النائب بتخصيص ميزانية لمادة التربية الموسيقية، وتقديم تدريبات لمُعلميها، وعودة حصة التربية الموسيقية مرة أخرها وبشكل منتظم.

وشدد على ضرورة توفير غرف مخصصة يتعلم فيها الطلاب أصول الفن الراقي، بدلا من التوجه للأغنيات غير الهادفة والتي تتسبب في الانحدار الفني والأخلاقي وتزييف الوعي ونشر القبح وإفساد الذوق العام.

وأكد على أن هناك الكثير من المدارس ليس بها معلمو تربية موسيقية، على الرغم من وجود الكثير من الكليات التي يتخرج فيها الآلاف سنويًا للعمل كمدرسين للتربية الموسيقية، مشيرا إلى أن معلمي التربية الموسيقية يحتاجون لتدريبهم على طرق التدريس المثلى، لرفع كفاءتهم.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا