الطبيب المعالج لـ"مبارك": الرئيس الراحل أصيب بمرض لا يأتي إلا لـ1 في المليون

مبارك
مبارك
قال الدكتور ياسر عبدالقادر، الطبيب المعالج للرئيس الأسبق حسني مبارك، إن الرئيس أصيب بمرض لا يأتي إلا لـ1 في المليون، موضحًا أن "مبارك" أصيب بسرطان في الإثنى عشر، وتم اجراء جراحة ناجحة وصلت نسبة الشفاء لـ100%.

وأضاف "عبد القادر"، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي سيد علي، ببرنامج "حضرة المواطن"، المذاع على فضائية "الحدث اليوم"، مساء الثلاثاء، أن "مبارك" كان شخصًا له هيبه حتى بعد انتهاء فترة رئاسته، مشيرًا إلى أن "مبارك" كان على وعي كامل بكل ما يحدث حتى قبل وفاته.

وتابع: "مبارك كان في قمة الذوق والاخلاق وخفة الظل، ولم أقابل شخص في هذا المنصب رفيع المستوى في هذا الخلق".

توفي الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، ظُهر اليوم الثلاثاء، بعد صراع مع المرض، وتدهور حالته الصحية ودخوله العناية المركزة نهاية الأسبوع الماضي.

ومن المقرر إقامة جنازة عسكرية من مسجد المشير طنطاوي في منطقة التجمع الخامس، بحضور عدد من قيادات الدولة، ومحبي الرئيس الأسبق.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا