Advertisements

ننشر فحوى رسالة وزير الداخلية المنتهية عهدته..

بوابة الفجر
في بلاغ نشرته الصفحة الرسمية لوزارة الداخلية، اليوم الخميس 27 فيفري 2020، قام وزير الداخلية هشام الفوراتي بالتعبير عن شكره وتقديره لإطارات وأعوان وزارة الداخلية، لما بذلوه من مجهودات خلال الفترة التي أشرف فيها على الوزارة.

وقد جاء نص رسالة الفوراتي، كالآتي

"بمناسبة انتهاء مهامي على رأس وزارة الداخلية، يسعدني أن أتوجّه بخالص عبارات الشكر والتقدير لإطارات وأعوان وزارة الداخلية من مختلف أسلاك قوات الأمن الداخلي والأسلاك الإدارية المشتركة، مركزيّا وجهويّا ومحليّا، لما بذلوه خلال الفترة التي أشرفت فيها على وزارة الداخلية من مجهودات هامّة ساهمت في التقدّم خطوات جديدة على درب إصلاح المؤسسة الأمنية وتحديثها وتطوير طرق عملها وتجهيزاتها.

وإنّي أعتزّ بما توصّلت الوزارة إلى تحقيقه، في كنف الشراكة الحقيقية الفاعلة بين الإدارة والهياكل النقابية، من مكاسب مهنية واجتماعية لفائدة الإطارات والأعوان، وهو ما كان له الأثر الإيجابي المباشر على أداء المؤسسة الأمنية التي حققت النجاحات المتتالية في الحرب على الإرهاب وضاعفت من جهودها لإشاعة الأمن بالبلاد والمحافظة على مكاسب الوطن ودعم تقدّمه ونموّه.

كما أستذكر في هذه الرسالة شهداء المؤسّسة الأمنيّة الأبرار الذين ضحّوا بأنفسهم من أجل حماية تونس وشعبها من الإرهاب مترحّما على أرواحهم الطاهرة الزكيّة. كما أحيّي المصابين من أبطال قوات الأمن الداخلي في الحرب على الإرهاب متمنّيا لهم الشفاء والصحة والسلامة.

وإنّي على يقين بأنّ إطارات وأعوان الأسرة الموسّعة لوزارة الداخلية من قوات الأمن الداخلي والأسلاك الإدارية المشتركة، يحدوهم كلّ العزم على مضاعفة الجهود ومزيد البذل والعطاء دعمًا لأمن تونس واستقرارها وإشعاعها.

وفّقكم الله وكلّل مسيرتكم بالسداد لما فيه الخير لتونس وشعبها،
والسلام".
Advertisements