Advertisements

لامبارد يقرر عمل ثورة في تشيلسي بعد ثلاثية البايرن

لمبارد
لمبارد
يستعد فرانك لامبارد، مدرب فريق تشيلسي الإنجليزي، لعمل ثورة في فريقه بعد مباراة فريقه أمام بايرن ميونيخ في دوري أبطال أوروبا.


وخسر تشيلسي بثلاثة أهداف نظيفة في اللقاء الذي أقيم بينهما يوم الثلاثاء الماضي، ضمن منافسات ذهاب دور الستة عشر من عمر بطولة دوري أبطال أوروبا.


وبحسب صحيفة "ذا صن" البريطانية، فإن لامبارد قد قرر الاستغناء عن عدد كبير من لاعبيه، من أجل مواصلة إعادة البناء والتجديد في الفريق الإنجليزي.


حيث قرر لامبارد في التخلص من الحارس الإسباني كيبا، وروز باركلي وجورجينو وماركوس ألونسو وإيمرسون، كما سيتم تقييم مستوى كل من ويليان وكورت زوما وبيدرو حتى نهاية الموسم.


وبعد الهزيمة القاسية من بايرن ميونخ، فإن لامبارد قرر أن الفريق يحتاج إلى تعديلات من أجل المنافسة على البطولات في السنوات المقبلة.
Advertisements