Advertisements

فيراري تغلق إثنين من مصانعها في إيطاليا لمدة أسبوعين

شركة فيراري
شركة فيراري
أعلنت شركة "فيراري" الإيطالية لصناعة السيارات الفاخرة، أمس السبت، إنها أغلقت اثنين من مصانعها حتى 27 مارس، بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد في إيطاليا.

تنضم شركة فيراري إلى سلسلة من الشركات المصنعة الإيطالية التي أغلقت مصانع استجابة للحالة الطارئة الناتجة عن تفشي فيروس كورونا، مما يهدد بتعطيل صناعة السيارات المتعثرة في أوروبا.

وقالت فيراري في بيان أنها ضمنت حتى الآن استمرارية الإنتاج، حيث نفذت بالفعل جميع الإجراءات الصحية التي قررتها الحكومة الإيطالية في الموقعين، اللذين يقعان في مارانيلو ومودينا، في منطقة إميليا رومانيا الشمالية.

وأضافت الشركة أنها تواجه مشاكل في سلسلة التوريد، والتي لم تعد تسمح باستمرار الإنتاج.

وأوضحت شركة فيراري إن جميع الأنشطة غير الصناعية ستستمر بانتظام من خلال العمل الذكي.

وكشف مصدر قريب من فيراري إن الشركة ستتبنى المزيد من الإجراءات خلال فترة الإغلاق، بما في ذلك تطهير مناطق المواقع، وأضاف أنه لم يتم تسجيل أي حالات عدوى بين عمال فيراري حتى الآن.

وأوضح المصدر إن عمال فيراري سيستمرون في تلقي رواتبهم الكاملة ولن يُطلب منهم استخدام بدل إجازتهم خلال فترة الإغلاق.

وقال الرئيس التنفيذي لويس كاميليري إن فيراري اتخذت قرارًا بإغلاق مصانعها بدافع الاحترام لعمالها، "لراحة البال وعائلاتهم".

وقالت شركة بريمبو لتصنيع المكابح، التي من بين عملائها شركة فيراري، يوم الجمعة الماضي، إنها ستغلق مصانعها الإيطالية الأربعة مؤقتًا الأسبوع المقبل.

في وقت سابق من هذا الأسبوع، قال صانع السيارات فيات كرايسلر وصانع السيارات الصناعية سي إن إتش الصناعية إنهما أوقفا عمليات الإنتاج مؤقتًا في بعض مصانعهما الإيطالية للامتثال لمتطلبات الحكومة لمكافحة فيروس كورونا.

وقالت شركة Tyremaker Pirelli إنها ستخفض الإنتاج في مصنعها في سيتيمو تورينيس، بالقرب من تورينو، بعد أن أثبتت إصابة أحد عمالها بفيروس كورونا المستجد.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا