Advertisements

"صحة بورسعيد" توقف استخراج الشهادات لمتداولي الأغذية

اللقاء
اللقاء
قررت مديرية الشئون الصحية ببورسعيد، اليوم الخميس، إيقاف استخراج الشهادات الصحية لمتداولي الأغذية بمكتب صحة بورسعيد أول، نظرا لضيق المكان وعدم استيعاب الأعداد الكبيرة التي تقوم باستخراج الشهادات الصحية بوميا.

ويأتي ذلك اعتبارا من اليوم الخميس ولمدة 15 يوما على أن يتم تحديد الموقف لإعادة استخراج الشهادات الصحية من عدمه طبقا للوضع الوبائي.

وجاء ذلك تنفيذا لتعليمات الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، لمنع التكدس والتجمعات بالأماكن العامة وحرصا على الحد من انتشار العدوى، ونظرا للأوضاع الحالية التي تمر بها البلاد الخاصة بانتشار فيروس كورونا المستجد. 

وفي السياق نفسه، ناشد اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، المواطنين بعدم التردد على المستشفيات والوحدات الصحية إلا في حالة الضرورة القصوى والاقتصار على الحالات الحرجة والطوارئ، في إطار خطة المحافظة الشاملة لمواجهة تداعيات الفيروس المستجد، ومنع أي فرصة لانتشاره من خلال المستشفيات أو الوحدات الصحية.

وجاء ذلك خلال اجتماع المجلس الإقليمى للصحة بحضور المهندس عمرو عثمان نائب المحافظ ودكتور أحمد حسن ابوهاشم مدير مديرية الصحة ونقيب الأطباء وعميد كلية الطب والطب الوقائى وشباب الاطباء داخل المجلس الإقليمى للصحة،و التضامن الاجتماعى والمجلس القومى للمرأة وهيئة الاسعاف والتأمين الصحى الشامل.

كما أكد المحافظ أنه من ضمن الإجراءات الاحترازية والوقائية إجراء الكشف الطبي للمترددين على المستشفيات للتأكد من سلامة المواطنين من هذا الفيروس المستجد. 

وناشد المحافظ المواطنين، بالالتزام بالتعليمات التي تقرها الدولة والوعي بخطورة المرحلة الراهنة، والتعاون مع الجهات التنفيذية للتغلب على تداعيات الفيروس المستجد.

ونوه بضرورة التزام المواطنين وعدم الخروج من المنازل إلا للضرورة، وذلك حفاظا على الصحة العامة خلال هذه المرحلة الصعبة.

يذكر أن اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، قرر إيقاف العمل داخل مصنع سنمار بعد ظهور حالة ايجابية لأحد الهنود العاملين به بالإصابة بفيرس كورونا.

كما أكد تواجد الوردية العاملة بالمصنع وعدم خروجهم واعتبار المصنع منطقة حجر صحي بالاضافة الي تواجد العاملين بالمصنع والمتواجدين بخارجة في منازلهم لمدة أسبوعين. 

وتم التأكد خلال الاجتماع، على عزل زوجه المصاب ووضعها تحت المراقبة باحدي المستشفيات ووجه المحافظ بالبدء الفوري في تنفيذ عملية تطهير وتعقيم شاملة للمصنع بأكمله ومستشفى الحميات التي تم التأكد من إيجابية الحالة خلال وجودة به. 

وكانت مديرية الصحة قد قامت بنقل المصاب مساء أمس، إلى جناح العزل بمستشفى أبو خليفة لتلقي العلاج.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا