Advertisements

"مياه الإسكندرية" تغلق فروعها لإسبوعين وتناشد المواطنين بسرعة تحديث عدادتهم

بوابة الفجر
أعلنت شركة مياه الشرب بالإسكندرية، اليوم الأربعاء، عن وقف التعامل بمنافذ خدمة العملاء والفروع التجارية لمدة أسبوعين، وذلك تجنبا للإصابة بفيروس كورونا.

وناشدت الشركة أصحاب العدادات مسبق الدفع سرعة التوجه للفرع التابع له بموعد أقصاه 2 إبريل لعمل تحديث على الكارت حتى يكون صالحًا للإستخدام حتى 30 إبريل دون انقطاع المياه.

وكان أعلن رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي أمس عن حزمة إجراءات احترازية جديدة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، منها مد تعليق الدراسة أسبوعين آخرين، وغلق المحال التجارية من الخامسة مساء حتى السادسة صباحًا، فيما استثنى القرار محال البقالة والسوبر ماركت والمخابز والصيدليات.

وحذرت منظمة الصحة العالمية من التجمعات باعتبارها سببًا رئيسيًا في تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، ونصحت بضرورة العزل الاجتماعي، باعتباره الحل الأمثل لمواجهة الفيروس، مؤكدة في منشور توعوي ضد تفشي المرض، أن تقليل الاختلاط يسهم في تقليل نسبة الإصابة.

ويُكمن خطر كوفيد-19 في سرعة انتشاره، ما دعا منظمة الصحة وحكومات الدول التي تعرضت للإصابة إلى اجتناب التجمعات العامة والمناسبات العامة، ومراكز التسوق، وزيارة الأقارب المسنين.

وكانت أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم، الأربعاء، عن ارتفاع عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) إلى 113 حالة.

وكشف الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، عن خروج 15 حالة من المصابين بفيروس كورونا المستجد من مستشفى العزل، من ضمنهم 4 أجانب و11 مصريًا، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 95 حالة حتى اليوم، من أصل الـ 113 حالة التي تحولت نتائجها معمليًا من إيجابية إلى سلبية.

وأوضح أنه تم تسجيل 54 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، جميعهم من المصريين، وهم من المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها مسبقًا، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتا إلى وفاة مواطن مصري يبلغ من العمر 63 عامًا من محافظة المنوفية.

وقال "مجاهد" إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكر مجاهد أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم الأربعاء، هو 456 حالة من ضمنهم 95 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و21 حالة وفاة.