Advertisements

بشرى سارة لأصحاب المعاشات

أصحاب المعاشات
أصحاب المعاشات
قالت نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي: إن تكلفة المجمد لقانون العلاوات الخمس منذ عام 2006 إلى 2015، تصل إلى 27.6 مليار جنيه.

وأشارت "القباج"، خلال مداخلة تليفونية مع الإعلامي شريف عامر، ببرنامج "يحدث في مصر"، المذاع على فضائية "إم بي سي مصر"، إلى أنه سيتم صرف العلاوات الخمس لأصحاب المعاشات طبقًا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وأعلنت وزيرة التضامن الاجتماعي، بدء صرف العلاوات الخمس لأصحاب المعاشات اعتبارًا من 1 يوليو 2020، مؤكدة أن العام الحالي سيكون انفراجة لأصحاب المعاشات، متابعة: "سننظر نظر استثنائية معمقة لأصحاب المعاشات، والقادم أفضل لأصحاب المعاشات".

وكانت كشفت الدكتورة نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي، عن تفاصيل موعد صرف العلاوات الجديدة لأصحاب المعاشات.

وأضافت خلال تصريحات تليفزيونية، أن الزيادة الجديدة ستم تطبيقها ابتدا من أول يوليو المقبل، لافتة إلى أن طريقة تطبيق العلاوة يتم بدأ من أول يوليو.

وأشارت إلى أنه يتم الآن، إعداد مشروع القانون لمناقشته في البرلمان، لتدبير الموارد المالية اللازمة، مؤكدة أن الموارد ستنفق في وقتها ولن يكون هناك خسائر على أصحاب المعاشات لأي سبب.

هذا وقد أشاد الرئيس عبدالفتاح السيسي، بالإعلام المصري في التعامل مع أزمة انتشار فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19" عالميًا، مؤكدًا أنه يقوم بدور رائع فى التوعية بمخاطر الأزمة.

وأوضح السيسي، خلال لقائه مع عدد من السيدات المصريات من مختلف المجالات بمناسبة الاحتفال بعيد المرأة المصرية، أن الإعلام المصرى لعب دورا هاما فى مواجهة التشكيك وترويج الشائعات فى تلك الأزمة، وأبرز الدور الكبير الذى تقوم به الدولة المصرية لمواجهة خطر هذا الوباء.

وأشار الرئيس السيسي إلى الدور التوعوى الذى لعبه الإعلام المصرى أيضًا لمواجهة انتشار الفيروس، مطالبا وسائل الإعلام المرئية والمسموعة القيام بدور أكبر في نشر التوعية الحقيقية للشعب المصري بشأن أزمة كورونا.

وفي سياق منفصل، أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الأربعاء، ارتفاع عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) إلى 113 حالة.

وكشف مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، عن خروج 15 حالة من المصابين بفيروس كورونا المستجد من مستشفى العزل، من ضمنهم 4 أجانب و11 مصريًا، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 95 حالة حتى اليوم، من أصل الـ 113 حالة التي تحولت نتائجها معمليًا من إيجابية إلى سلبية.

وأوضح أنه تم تسجيل 54 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، جميعهم من المصريين، وهم من المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها مسبقًا، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتا إلى وفاة مواطن مصري يبلغ من العمر 63 عامًا من محافظة المنوفية.

وقال: إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم الأربعاء، هو 456 حالة من ضمنهم 95 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و21 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس “كورونا المستجد”، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية.
تم تخصيص الخط الساخن “105”، و”15335″ لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا