تسجيل أول وفاة بفيروس كورونا بين أفراد الشرطة الفرنسية

فيروس كورونا
فيروس كورونا

سجلت وزارة الصحة الفرنسية، أول حالة وفاة بفيروس كورونا بين أفراد الشرطة، حسبما أفادت قناة سكاي نيوز عربية، في خبر عاجل لها، اليوم الخميس.

 

وفي وقت سابق، أعلنت السلطات الصحية الفرنسية، تسجيل 231 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجد المسبب لمرض "كوفيد - 19"، ليرتفع إجمالي الوفيات في البلاد إلى 1331 حالة، وتجاوز إجمالي عدد حالات الإصابة المؤكدة الـ25233 حالة.

 

وقال رئيس اتحاد المستشفيات في فرنسا فريدريك فاليتو، إن "حصيلة الوفيات بفيروس كورونا في البلاد أعلى بكثير من تلك، التي أعلنتها السلطات الحكومية"، مؤكدًا على أن الحصيلة اليومية الرسمية التي يتم الإعلان عنها تضم فقط الذين يموتون في المستشفيات، ولا تشمل أولئك الذين يموتون في منازلهم أو دور كبار المسنين.

 

هذا وحذرت منظمة الصحة العالمية، يوم الإثنين الماضي، من أن انتشار فيروس كورونا "يتسارع" ولكن تغيير مساره لا يزال ممكنا، داعية الدول إلى الانتقال إلى مرحلة "الهجوم" عبر فحص كل المشتبه بإصابتهم ووضع من خالطوهم في الحجر.

 

كما يذكر أن الصحة العالمية، قد صنفت فيروس كورونا بـ"وباء عالمياً"، في يوم 11 مارس الجاري، مؤكدة على أن أعداد المصابين تتزايد بسرعة كبيرة.

 

وأظهرت الإحصائيات الدولية أن عدد المصابين بفيروس كورونا، تجاوز الـ 423 ألف شخص، وتخطى عدد الوفيات عتبة الـ 18 ألفا، فيما تماثل للشفاء أكثر من مئة ألف شخص حول العالم.

 

ويواجه العالم منذ شهر يناير الماضي، أزمة متدهورة ناتجة عن تفشي فيروس كورونا، الذي بدأ انتشاره منذ ديسمبر 2019 من مدينة ووهان الصينية وأدى إلى خسائر ضخمة في كثير من قطاعات الاقتصاد خاصة النقل والسياحة والمجال الترفيهي، وانهيار البورصات العالمية وتسارع هبوط أسواق الطاقة.

 

وأجبر انتشار الفيروس دولا عديدة على إغلاق حدودها، وتعليق الرحلات الجوية، وفرض حظر التجول، وتعطيل الدراسة، وإلغاء فعاليات عديدة، ومنع التجمعات العامة، وإغلاق المساجد والكنائس.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا