Advertisements

بمشاركة إدارة الأمراض المتوطنة والمجتمع المدني أكبر حملة لتطهير سفاجا يومي الجمعة والسبت (صور)

بوابة الفجر
تطلق مدينة سفاجا جنوب البحر الأحمر، يومي الجمعة والسبت أكبر حملة للتطهير والتعقيم تزامنًا مع الإجراءات الاحترازية التي تتخذها الدولة لمواجهة فيروس كورونا المستجدة.

وتفقدت هدى المغربي، رئيس مدينة سفاجا، اليوم الخميس برفقتها الدكتورة نصرة سعد حامد مدير قسم الامراض المتوطنة، تجهيز المعدات المستخدمة في الحملة المكبرة على مدار يومي الجمعة والسبت لتطهير كافة شوارع المدينة على مستوى الشوارع الفرعية والرئيسية.

وقامت الدكتورة نصره سعد مدير إدارة الأمراض المتوطنة بالبحر الأحمر، بالقاء كورس توعية مكثف للشباب المتطوعين من قبل مؤسسات منظمات المجتمع المدني والجمعيات الاهلية بمدينة سفاجا.

وجهت الدكتورة نصرة الشباب بكيفية خلط نسب المواد المعقمة والمطهرة والتعامل مع الأهالي اثناء عملية الرش، وأشارت أن مصر لديها القدرة للتصدى لمواجهة فيروس كورونا المستجدة بثقافة شبابها بالمشاركة المجتمعية، وتوجيهات القيادات السياسية في الدولة.

وفي سياق متصل تواصل المغربي بتوفير سيارات ومعدات إضافية، للمشاركة في حملات تعقيم وتطهير أحياء المدينة بالتنسيق مع الجهات المعنية، مع نشر الإرشادات الصحية وتوعية المواطنين من خلال اللوحات الإعلانية الموجوده.

واشارات إلي مشاركة 10جمعيات الأهلية و4 احزاب والمجتمع المدني والحماية المدينة وشركة مياه الشرب والصرف الصحي بالبحر الأحمر وشركة النظافة بالمدينة وإدارة النظافة بالوحدة المحلية لمدينة سفاجا التي تقوم بالمساعدة والتطوع والتبرع بأجهزة الرش والمطهرات فضلا عن توعية المواطنين بضرورة تعقيم وتطهير منازلهم وعدم الخروج إلا للضرورة القصوى طبقا للتوقيات المحددة من قبل الدولة.

شددت رئيس المدينة على استمرار حملات مرور مكثفة على كافة الصيدليات ومحال البقالة والسوبر ماركت للتأكد من توفير كافة المستلزمات الطبية والمواد الغذائية للمواطنين بأسعار ثابته.

وتهيب الوحدة المحلية لمدينة سفاجا سيدات المنازل بالعمل بشكل متوازي في تطهير مداخل العمارات والبلوكات السكنية وسلالم الوحدات السكنية بالتعاون بين قاطني العمارات.

جدير بالذكر أن مدن البحر الأحمر شهدت منذ الأيام الماضية عددًا من الحملات والمبادرات الشبابية في مواجهة فيروس كورونا المستجدة، وذلك عن طريق عمليات التطهير والتعقيم والتوعية للمواطنين.

كما قامت الأجهزة المختصة من مديرية الشئون الصحية ومديرية الطب البيطري بالبحر الأحمر، بحملات مكثفة للتطهير والتعقيم المساجد والكنائس والأسواق والمصالح الحكومية والأماكن العامة والحيوية.