إيطاليا ترفض خطة أوروبية مشتركة حول أزمة فيروس كورونا

بوابة الفجر

أعلنت السلطات الإيطالية، مساء الخميس، أنها رفضت خطة أوروبية مشتركة بشأن أزمة فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض "كوفيد - 19" وتطالب بإجراءات أقوى، حسبما ذكرت فضائية سكاي نيوز بالعربية.

أعلنت السلطات الإيطالية، مساء اليوم الخميس، عن تسجل 662 وفاة و6157 إصابة جديدة بفيروس كورونا

هذا وتعتبر إيطاليا الدولة الأولى في العالم من حيث عدد الوفيات بسبب فيروس كورونا، مقتربة من الصين التي تعد مصدرا للوباء.

وعلى الرغم من استمرار الأوضاع الكارثية في البلاد، إلا أن الأيام الماضية شهدت تراجعا نسبيا في وتيرة تسارع الارتفاع اليومي لعدد الإصابات والوفيات الجديدة.  

ووفقًا لأخر الإحصائيات، وصل العدد الإجمالي للمصابين بفيروس كورونا في جميع أنحاء العالم قرابة 521 ألف شخص، كما وصل عدد الوفيات إلى أكثر من 23 ألفا، وبلغ عدد المتعافين أكثر من 123 ألف شخص.

هذا وحذرت منظمة الصحة العالمية، يوم الإثنين الماضي، من أن انتشار فيروس كورونا "يتسارع" ولكن تغيير مساره لا يزال ممكنا، داعية الدول إلى الانتقال إلى مرحلة "الهجوم" عبر فحص كل المشتبه بإصابتهم ووضع من خالطوهم في الحجر.

كما يذكر أن الصحة العالمية، قد صنفت فيروس كورونا بـ"وباء عالمياً"، في يوم 11 مارس الجاري، مؤكدة على أن أعداد المصابين تتزايد بسرعة كبيرة.

ويواجه العالم منذ شهر يناير الماضي، أزمة متدهورة ناتجة عن تفشي فيروس كورونا، الذي بدأ انتشاره منذ ديسمبر 2019 من مدينة ووهان الصينية وأدى إلى خسائر ضخمة في كثير من قطاعات الاقتصاد خاصة النقل والسياحة والمجال الترفيهي، وانهيار البورصات العالمية وتسارع هبوط أسواق الطاقة.

وأجبر انتشار الفيروس دولا عديدة على إغلاق حدودها، وتعليق الرحلات الجوية، وفرض حظر التجول، وتعطيل الدراسة، وإلغاء فعاليات عديدة، ومنع التجمعات العامة، وإغلاق المساجد والكنائس.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا